تغير قرح الفراش بالمنزل

تعد قرح الفراش إحدى الإصابات الصعبة التي يعاني منها الأشخاص العاجزون عن الحركة والتقلّبْ أثناء النوم، ولذلك يحتاج المصاب إلى تمريض منزلي يوفر له رعاية من نوع خاص تحت إشراف طبي. دعونا الآن نتعرف على قرح الفراش وعن أسبابها وطرق علاجها، وعن أفضل المراكز المتخصصة في توفير تمريض بالمنزل ذات خبرة طويلة وكفاءة ومهارة فائقة في التعامل مع هذا المرض.

ما هي قرحة الفراش؟

تعد قرحة الفراش أحد الأمراض التي تُصيب الجلد، والتي تنتج عن سكون المريض في وضعية واحدة دون التحرك، مما ينتج عنه عدم وصول الأكسجين إلى خلايا الجلد، والذي يعزز من صحته بسبب ضغط المريض عليه، وبالتالي تحدث إصابات والتهابات خطيرة في المنطقة المضغوط عليها.

أعراض قرحة الفراش

تعد أعراض قرحة افراش من الأعراض الظاهرة التي يمكن التعرف عليها بمجرد رؤيتها تظهر في الجسم، وتختلف أعراضها مع اختلاف حدتها، فأعراضها في بداية ظهورها تختلف عن أعراضها عندما تنتشر بشكل كبير في الجسم، وسوف نقدم لكم مؤشرات الإصابة بهذا المرض الأعراض الأولية له:

  1. تكون درجة حرارة المنطقة المُصابة أكثر برودة أو حرارة من باقي أجزاء الجسم.
  2. الإحساس بالألم الشديد في المنطقة المصابة (ودائمًا ما يشكو المريض من الألم الشديد).
  3. تغيرات شديدة في ملمس الجلد وكذلك لونه في المناطق المصابة.
  4. حدوث تورمات والتهابات في المناطق المُصابة ويمكن ملاحظتها بسهولة.
  5. إفرازات سميكة تُشبه الصديد بنسبة كبيرة.
دور التمريض المنزلي في علاج قرح الفراش

يُعدّ علاج قرح الفراش من الأمور السهلة والبسيطة في بادئ الأمر، ولكن يصعب علاجها كلما ازدادت حدتها، ولهذا يجب العمل على علاجها بشكل سريع وإلا قد يحتاج المريض إلى التدخل الجراحي، وهنا يكمٌن أهمية التمريض التمريض المنزلي في رعاية وعلاج حالات قرح الفراش، ومن أبرز ما يقوم به ممرض/ممرضة بالمنزل لهذه الحالات:

  1. العمل على التخلص من الضغط الزائد على الجلد في المناطق المصابة من خلال مساعدة المريض على تغيير وضعية جلوسه أو نومه، أو القيام باستخدام أشياء رافعة مثل الوسائد للمناطق المصابة.
  2. استخدام الضمادات والأربطة الطبية للجروح المفتوحة حتى لا تتعرض إلى التلوث، حتى يتم شفاؤها تمامًا وتُغلق ويعيد الجسم تشكيل الأنسجة التالفة.
  3. العمل على تنظيف التقرحات بشكل سليم، فكلما كانت بسيطة في البداية يسهل تنظيفها باستخدام الصابون الطبي المخصص لهذه الحالات مع قليل من الماء، وبالنسبة للجروح المفتوحة فيجب العمل على تنظيفها وتعقيمها من خلال استخدام محلول ملحي عند تغيير الضمادات في كل مرة.
  4. القيام بالتخلص من الأنسجة الميتة حول المناطق المصابة حتى يتم علاج قرح الفراش بطريقة سليمة، فلا يمكن أن يُشفى الجرح تمامًا إلا بالتخلص منها.
  5. مساعدة المُصاب في تناول المضادات الحيوية واستخدام الدهانات الموضعية والرش الموضعي المُخصص لهذه الحالات.
  6. العمل على إيصال مضخة في مكان التقرحات والتي تعمل على سحب الرطوبة فيما يُسمى بالضغط العكسي، والتي تُساعد على استخدام الدهانات المناسبة مع المساهمة في التغيير على التقرحات.
اتصل الان